عارٍ من الانتماء

عارٍ من الاسم من الانتماء؟
في تربة ربيتها باليدين؟
أيوب صاح اليوم ملء السماء:
لا تجعلوني عبرة مرتين!
يا سادتي! يا سادتي الأنبياء
لا تسألّوا الأشجار عن اسمها
لا تسألوا الوديان عن أمها
من جبهتي ينشق سيف الضياء
و من يدي ينبع ماء النهر
كل قلوب الناس ..جنسيتي
فلتسقطوا عني جوار السفر !

– محمود درويش

جواز السفر – مارسيل خليفة

عارٍ من الانتماء

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.