حرية التصرف

خلال الشهر الماضي كانت خطتي بالانعزال قدر الإمكان، وذلك لأنّي رأيت التأثير السلبي على آلية تفكيري بسبب برامج التواصل الاجتماعي التفاعلية مثل الباث والسناب شات، مع أني اشتقت كثير لكثير من البنات اللي مااتواصل معاهم شخصياً، لكن كان قرار ناجح إلى حد مّا، خلال هذه الفترة عملت على برنامج الأفتر افكت، وأنتجت أول فديو أو ما يسمى بـ Motion Graphics وبمدّة ٥ دقائق كاملة .. بس للأسف هو مب شخصي فما أقدر أعرضه حالياً، قاربت على الانتهاء من قراءة The 4-hours workweek. وحالياً أعمل على برنامج cinema 4d والدخول للعالم ثلاثي الأبعاد.

حقيقة أعتقد أن هنالك وقت خرافي يهدر في يومنا، هذه ليست دعوة لأن ينشغل الكل بالعمل أو الانتاج، ولكن لازم نوقف نقول مافيه وقت لأن الفكرة في إعادة ترتيب الأولويات! بالإضافة لكوني في هذه التجربة توقفت عن التسابق داخل تيار، فإني ما أعرف الناس وش تسوي وايش الدارج له إيجابياته، أهمها إنك تتصرف زي ما تبغى وتكون عندك حرية حقيقة فعلية في توجهاتك ورغباتك بدون لاتقارن الشي اللي تسويه باللي يسوونه الناس حوالينك.

أحد النتائج الإيجابية أيضاً كانت السبت الماضي اجتمعت بمجموعة من ٥ بنات، ثلاثة منهم تربطني فيهم معرفة مسبقة ( شذى، جهاد، ومريم) ، وثنتين كانوا جدد (نجلاء، وريم)، ووصلت وكانت نجلاء تتكلم عن دورة حضرتها عن رسم الشخصيات، كانت تقول كيف المدرب كلفهم برسم كافة تفاصيل الشخصية والتعرف على هواياتها واهتماماتها ورغباتها وحتى تفاصيل شكلها واسمها وعائلتها، هي كانت مختارة نفسها كشخصية، عاد الفكرة جداً أعجبتني، وقررت من بعدها أسوي شخصية اسميها باسم بنتي “لبنى” وأخليها تعبّر عن يومي، نظراً لكوني فشلت إلى حد كبير في تسجيل يومياتي كتابة. فراح تكون هي يومياتي. وراح أشارككم في حال كان فيه إنتاج مميز.

ولأني صرت أتكلم عن اللي سويت أو أخطط أسويه، ونظراً لأن ٢٠١٦ صار جداً قريب، راح استغل المساحة الباقية أتكلم عن خططي فيه. هذي السنة أنوي أرجع للتخطيط، وراح أقول لكم حكايتي مع الخطط، كنت سابقاً أكتب خطة بكامل التفاصيل، وعندما ينتزع أي تفصيل تنتزع الخطة. وبعدها لأني غالباً ما أمشي على الخطط لأن التفاصيل تتغير صرت ما أخطط حتى! لكن الآن بدأت أفهم الفكرة “شوي” .. وصرت أكتب خطط مرنة إلى حد ما. قائمة الأهداف:

  • الاستمرار بدون مواقع تواصل تفاعلية.
  • استمرار التدوين الرسومي.
  • قراءة ١١ كتاب.
  • الانطلاق في عالم الـ motion graphics.
  • إنتاج خطوط عربية.
  • ركوب المنطاد.

يارب يساعدني على تحقيق ما أسعى له إن شالله. وبالتوفيق لنا جميعاً.

 

حرية التصرف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.